حماية وتثمين التراث محور محادثات وزير الثقافة والاتصال وكاتبة الدولة في الشؤون الخارجية والتعاون بالبرتغال

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 18 سبتمبر 2017 - 4:13 مساءً
حماية وتثمين التراث محور محادثات وزير الثقافة والاتصال وكاتبة الدولة في الشؤون الخارجية والتعاون بالبرتغال

استقبل  محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال يوم الجمعة 15 شتنبر 2017 بمقر وزارة الثقافة Teresa RIBEIRO كاتبة الدولة في الشؤون الخارجية والتعاون بالبرتغال مصحوبة بسفيرة جمهورية البرتغال المعتمدة بالمغرب.

وأفاد بلاغ لوزارة الثقافة والاتصال (قطاع الثقافة)، توصل  « موقع الحدث » بنسخة منه اليوم السبت، أن هذه الزيارة، تأتي في إطار الإعداد للدورة 13 للجنة العليا المغربية البرتغالية المزمع انعقادها بالرباط خلال شهر دجنبر المقبل. وأوضح المصدر ذاته، أن المباحثات تناولت سبل تطوير التبادل الثقافي بين البلدين وخاصة ما يتعلق بحماية وتثمين التراث وتعزيز التبادل الثقافي في مجالات الأبحاث والدراسات المتعلقة بالتراث الحي والسياحة الثقافية انطلاقا من التجارب المكتسبة من البلدين، مضيفا أنه تم التركيز أساسا على ضرورة التدخل العاجل لحماية بعض المآثر التاريخية من خلال رصد مبالغ مالية من كلا البلدين لاسيما مركز التعريف بالحي البرتغالي بالجديدة، قصر البحر بآسفي، الآثار البرتغالية بالقصر الكبير و الكنيسة البرتغالية بالصويرة.

وتابع البلاغ أن الطرفين أكدا على ضرورة تحسيس الجامعات والمعاهد المتخصصة بالبلدين لاسيما المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث بالمغرب والمعاهد البرتغالية المتخصصة بالتراث من أجل الانخراط في عمليات التنقيب الأركيوليوجي بكلا البلدين .

وخلص بلاغ الوزارة إلى أن الطرفين اتفقا على إبلاء الاهتمام اللازم للتعاون الثقافي والأركيولوجي ضمن توصيات الاجتماع المقبل للجنة العليا المغربية البرتغالية.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الحدث الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.