والي أمن أكادير: منخرطون في تأهيل المرفق الأمني لمواكبة التطورات المجتمعية والحقوقية ببلادنا

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 17 مايو 2018 - 4:52 مساءً
والي أمن أكادير: منخرطون في تأهيل المرفق الأمني لمواكبة التطورات المجتمعية والحقوقية ببلادنا

قدم والي ولاية أمن أكادير، محمد زويتر، مجموعة من المعطيات والإحصائيات حول التدخلات الأمنية على صعيد جهة سوس ماسة، خلال سنة 2017 والأشهر الأربعة الأولى من السنة الجارية، للحد من معدل الجريمة في المنطقة، حيث عرفت معالجة 18 ألف و154 قضية، وإنجاز 2960 مسطرة قضائية، وإيقاف 3377 مروجا للمخدرات، ضافة  إلى حجز أكثر من 273 كيلوغراما من مخدر الشيرا،و7751 قرصا مخدرا،و113 غراما من مخدر الكوكايين.

جاء هذا في معرض الكلمة الافتتاحية لوالي أمن أكادير، خلال احتفالات الذكرى الـ 62 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني،التي خلدتها أسرة الأمن الوطني بأكادير، صباح يوم الأربعاء 16 ماي الجاري، بمقر ولاية الأمن، والتي ترأسها والي جهة سوس ماسة، حمد حجي.

وبالإضافة إلى الإحصائيات التي تم ذكرها، فقد تم، في مجال السلامة الطرقية، تسجيل 76 ألف و440 مخالفة، واستخلاص سبعة ملايين و347 ألف درهم كغرامات جزافية، وإيداع 12091 عربة من مختلف الأصناف و8004 دراجة نارية بالمحجز البلدي بسبب مخالفتها لقانون السير والجولان.

وبالوسط المدرسي، ساهمت الأطر الأمنية في تأطير الورشات التكوينية والحملات التحسيسية ب 218 مؤسسة تعليمية، استفاد من خلالها 18823 تلميذا.

هذا، وقد أكد والي الأمن أن هذا الحفل له دلالات عميقة في التاريخ المعاصر للمغرب ولبنة من لبنات تأسيس دولة المؤسسات ويدفع رجال ونساء الأمن إلى استحضار الأمجاد الخالدة التي سجلها تاريخ المملكة المغربية، كما أكد على أن ولاية الأمن منخرطة في تنزيل استراتيجية المديرية العامة للأمن الوطني، في مجال تأهيل المرفق الأمني لجعله مواكبا للتطورات المجتمعية والحقوقية التي تشهدها بلادنا ورافعة للتنمية.

وأضاف أن الحكامة الأمنية الجيدة واحترام حقوق الانسان وخدمة المواطن، شكلت التوجيهات الجديدة المحددة للعمل الامني ببعده الإنساني، وذلك في محاولة لجعل السلطة في خدمة التنمية ورافعة للإقلاع الاقتصادي والاجتماعي والثقافي، حيث عرفت تتطورا ملحوظا منذ نشأتها من أجل السعي وراء الارتقاء بأهدافها، والنهوض بموظفيها والرفع من فعاليتهم بشكل يجعلهم يسايرون تطور الجريمة ويواكبون تلاوينها حتى يكون رجل الأمن على دراية بكل مستجدات محيطه وطبيعة عمله مستفيدا من التطور العلمي والتقني التي يعرفه العالم.

كما أشاد السيد محمد زويتر بدور الأمن في التحسيس،عبر تنظيم دورات تكوينية وتحسيسية عبر المؤسسات التعليمية،والتي صبت في مجملها مواضيع مهمة حول آفة المخدرات،العنف بكل أنواعه،الشرطة المجتمعية والتربية على المواطنة.

وقد تميز الحفل هذه السنة بتكريم ستة من رجال نساء الأمن الوطني الذين أحيلوا على التقاعد، وذلك كعربون اعتراف بالخدمات التي قدموها للوطن والموطنين خلال فترة أدائهم لواجبهم الوطني،ويتعلق الأمر كل من محمد سوطاني عميد الشرطة ممتاز،وعتيقة شماعوالفهري عميد الشرطة،وأحمد بلمزرار ضابط الشرطة ممتاز،والحبيب مصطفى ضابط الأمن ممتاز،وأحمد أكروت ضابط الأمن،وعبد الكريم تودي ضابط الأمن.

وقد تم بهذه المناسبة توشيح صدور اثنين من رجال الأمن، اعترافا بما قدموه من خدمات للوطن والمواطنين.

الحدث

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الحدث الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.