بعد 20 سنة …كريمة الصقلي تحقق ألبوم ليلى

أطلقت المطربة كريمة الصقلي أغنية “سلبت ليلى” من ألبوم “ليلى”  وذلك بعد مضي عشرين سنة على  افتتاحها مهرجان فاس للموسيقى العريقة بباب المكينة،  وبعد شغف كبير و عمل جاد  رفقة موسيقيين أكفاء وبدعم وزارة الثقافة بالدورة  2018.

وقد سبق للفنانة الصقلي أن تقاسمت مع جمهورها السنة الماضية أغنية “الهوى راشقي” وهي من إنتاجها الخاص من الألبوم نفسه والذي سيطرح ضمن أعمالها  عبر المنصات الالكترونية و الإذاعات.

ROTALA ألبوم “ليلى” سجل سنة 2014 بالعاصمة الرباط بأستوديو
وهو من ألحان المرحوم سعيد الشرايبي و توزيع موسيقي لرشيد الركراكي  وأشعار  كبار شيوخ التصوف كمحيي الدين ابن عربي و أبو الحسن الششتري وذي النون المصري بالإضافة لموشح لابن زيدون و قصيدة أخرى لحسين ابن الضحاك من البصرة.

وتتجلى رؤية الفنانة كريمة الصقلي ل “ليلى” في انه اسم نسائي مشرقي معروف على مدى الأزمان، مذكور في الشعر العربي بكثافة حتى أصبح الرمز الأنثوي بالأدب العربي عامة ‏، تغنى به المجنون في عدة قصائد لمحبوبته ورغم براعة الكلام وجمال وعمق الكلمة فاسم ليلى لم يتجسد بأي وصف لأي امرأة، بات ظاهرة لحال المحب فاتخذه شيوخ التصوف للتعبير عن أحوال المحبة الإلهية الأزلية الأبدية