في مباراة مثيرة..ميلان يهزم روما في عقر داره بهدفين مقابل حدف واحد

حقق نادي ميلان فوزا مثيرا خارج ملعبه 2-1 على حاس روما اليوم الأحد ليقلص بذلك الفارق إلى أربع نقاط مع إنتر ميلان متصدر دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم.

وسدد الفريق الضيف في العارضة وألغى الحكم هدفين له قبل أن يهز فرانك كيسي الشباك من ركلة جزاء ليمنحه تقدما مستحقا في الشوط الأول.

ورد روما، الذي ألغى الحكم هدفا له في الشوط الأول، بعد الاستراحة عندما سجل لاعب الوسط جوردان فريتو هدفه العاشر في الدوري هذا الموسم.

لكن أنتي ريبيتش أعاد التقدم لميلان في الدقيقة 58 بطريقة رائعة وصمد الفريق الضيف أمام ضغط روما.

ووضع الفوز حدا لغياب فريق المدرب ستيفانو بيولي، الذي تلقت آماله في حصد اللقب لأول مرة في عشرة أعوام ضربة قوية بهزيمتين متتاليتين أمام سبيتسيا وإنتر، عن الانتصارات في أربع مباريات متتالية بجميع المسابقات.

وبقي ميلان في المركز الثاني برصيد 52 نقطة متأخرا بأربع نقاط عن إنتر ومتفوقا بست نقاط على يوفنتوس ثالث الترتيب، فيما تجمد رصيد روما عند 44 نقطة في المركز الرابع.